Translate (ترجمة)

متى نستشير اختصاصي النطق واللغة

متى نستشير اختصاصي النطق واللغة

دانيا أحمد الخضراء

دانيا أحمد الخضراء، حاصلة على درجة الماجستير في تقويم النطق واللغة، عملت لأكثر من عشر سنوات في عدة مراكز متخصصة في سوريا والإمارات، إلى جانب تقديمها عدداً من الورش التدريبية في فعاليات عامة، من بينها مهرجان الشارقة القرائي للطفل.

دانيا أحمد الخضراء

اختصاصية تقويم نطق ولغة حاصلة على درجة الماجستير في هذا الاختصاص من جامعة دمشق، خبرة تزيد عن 10 سنوات في سوريا والإمارات

شهدت السنوات الأخيرة اهتماماً كبيراً، بعلاج مشكلات النطق واللغة، نظراَ لتزايد الحالات المرتبطة بها، وهو اهتمام أدى إلى رفع مستوى الوعي، بضرورة اللجوء إلى اختصاصيين مؤهلين، قادرين على تأهيل وعلاج هؤلاء الأفراد، خصوصاً أنَ اللغة تكاد تكون المكوّن الأهم لأيّ حضارة تسعى إلى الاستمرار والتطور.

فاللغة هي الوسيلة الأساسية لتفاهم البشر مع بعضهم البعض، وهي إحدى أهم العناصر التي تدعم وتقوّي قدرات التفكير والاستدلال وحل المشكلات والتذكر.

ووفقاً للجمعية الأمريكية للنطق واللغة والسمع ASHA، يمكن تعريف اللغة بأنها “نظام مُعقّد وديناميكي من الرموز المتفق عليها، يستخدم في شتى أنواع التفكير والتواصل”. وعند حدوث أي خلل في هذا النظام، يُفضّل اللجوء إلى اختصاصي النطق واللغة، الذي يعمل على تقييم وتشخيص وعلاج اضطرابات اللغة والكلام، والتواصل الاجتماعي، وصعوبات البلع، عند جميع الأعمار من الأطفال حتى البالغين.

متى أراجع اختصاصي النطق واللغة؟

يمكن مراجعة اختصاصي النطق واللغة، عند وجود إحدى المشكلات التالية:

أولاً: اللغة (Language):

قد تكون المشكلة في: 

– اللغة الاستقبالية Receptive Language))، حيث تظهر صعوبات في فهم ما نسمع من كلمات أو جمل، أو فهم أنماط معينة من الكلمات (مثل المصطلحات المكانية)، واتباع التعليمات بطريقة غير صحيحة، أو عدم القدرة على اتباعها.

– أو اللغة التعبيرية ((Expressive Language، أي كيف نستخدم الكلمات لنخبر الآخرين بماذا نفكر.

ومن الممكن أن تظهر، ثلاثة أشكال من التأخر اللغوي التعبيري:

1-أطفال غير ناطقين، لا يستخدمون اللغة في التواصل.

2- أطفال يستخدمون كلمات محدودة جداً، لا تتناسب مع أعمارهم.

3- أطفال ينتجون جملاً بسيطة،  ينقصها الجانب الصرفي (Morphology)، أي بناء جملة من اسم وفعل وفاعل، وتحويل المفرد للجمع أو المثنى وغيرها من الجوانب الصرفية للغة، أو الجانب النحوي (Syntax)، أي ترتيب الكلمات في الجملة، حتى تظهر جملة صحيحة ومفهومة، أو الجانب البراغماتي Pragmatics))، أي استخدام هذه الجملة في السياق الاجتماعي المناسب، وفهم تبادل الأدوار، والمحافظة على موضوع للحديث.

ثانياً: الأصوات الكلامية  (Speech sounds):

 تسمى اضطراب نطق (Articulation disorder)، في حال كانت المشكلة تتمثل بعدم القدرة على استخدام ما هو متوقع نمائياً، من أصوات كلامية، بسبب ضعف في المهارات الحسية أو الحركية المطلوبة لإنتاج ذلك الصوت، ومن مظاهر اضطرابات النطق الحذف مثل(مام) بدل (حمام)، والإبدال مثل (دمل) بدل (جمل)، والتشويه مثل (شد) بدل (سد)، أو الإضافة أي إضافة صوت غير موجود في الكلمة.

 بينما تسمى”اضطراب فونولوجي” Phonological disorder))، إذا كانت المشكلة تكمن في تعلّم أو اكتساب القواعد الصوتية التي تحكم جمع صوت ما مع الصوت التالي، مثال: إبدال صوت /س/ بصوت/ت/، فكلمة “سيف” تصبح “تيف”، وفي نفس الوقت يقوم الطفل بإبدال /ش/ بصوت/س/، فـ”شعر” تصبح “سعر”.

ومن أبرز أشكال الاضطرابات الكلامية Speech disorder))، “الأبراكسيا الكلامية”  (Apraxia of speech)، أي عدم القدرة على نطق الكلمة بالتسلسل الصحيح للأصوات، و”الديسآرثريا” (Dysarthria)، أي بطء الكلام.

ثالثاً: الطلاقة (Fluency) :

وتسمى كذلك “التأتأة” (Stuttering)، وهي اضطراب في الطلاقة الطبيعية للكلام، وتظهر على شكل:

  • تكرار في الصوت أو المقطع أو الكلمة أو الجملة، مثال: ب ب ب بطة.
  • أو إطالة (استمرار تدفق الهواء)، مثال: سسسسسسيارة.
  • أو حبسة (توقف تدفق الهواء، وحركة أعضاء النطق أثناء الكلام)، مثال: أ……..نا.

رابعاً: الصوت (Voice): 

وتشمل كل ما له علاقة ب: طبقة الصوت، وعلو الصوت، ونوع الصوت، ونبرة الصوت، ورنين الصوت.

خامساً: البلع (swallowing):

ويسمى كذلك (Dysphagia)، ويشمل أي صعوبة في نقل الطعام والشراب، من الفم إلى باب المريء.

مطبوعات بطاقات اللغة العربية، النطق واللغة

2 التعليقات
  • محمود شوشة
    ↫ 16:01h, 12 أغسطس رد

    مقال رائع.. بالمختصر المفيد

  • mohamed
    ↫ 23:02h, 17 ديسمبر رد

    شكرا جزيلا على المعلومات القيمة

ارسل تعليقاً هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.